الأموال
السبت، 21 مايو 2022 09:41 مـ
    20 شوال 1443
    21 مايو 2022
    شارك
    CIB
    الأموال

    رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرماجد علي

    عاجل

    وزير المالية : لدينا منظومة ضريبية متطورة.. أكثر قدرة على دمج الاقتصاد غير الرسمى

    جانب من الاحتفال
    جانب من الاحتفال


    أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن التحول الرقمي يُعد الركيزة الأساسية لتطوير منظومة الضرائب المصرية، والارتقاء بها إلى مصاف الدول المتقدمة، على نحو يُسهم في تحفيز الاستثمار، وتعزيز النمو الاقتصادي، جنبًا إلى جنب مع استيداء حق الدولة، وتعظيم جهود دمج الاقتصاد غير الرسمي، وتحقيق التنافسية العادلة بالأسواق المحلية، وإرساء دعائم العدالة الضريبية؛ بما يتسق مع استراتيجية التنمية الشاملة والمستدامة وفقًا لرؤية «مصر ٢٠٣٠»، التي تستهدف تعزيز أوجه الإنفاق العام على تحسين مستوى المعيشة، وجودة الخدمات المقدمة للمواطنين بمن فيهم مجتمع الأعمال؛ لترسيخ جسور الثقة معهم، وبناء شراكات إيجابية مثمرة ترفع مساهمات القطاع الخاص في النشاط الاقتصادي.

    الاحتفال بنجاح إطلاق المرحلتين الأولى والثانية لمنظومة الإجراءات الضريبية الموحدة


    أضاف الوزير، في الاحتفال بنجاح إطلاق المرحلتين الأولى والثانية لمنظومة الإجراءات الضريبية الموحدة المميكنة بالتعاون مع شركة «IBM»، وشريكها الاستراتيجي «SAP»، أن التحول الرقمي الذي نُنشده في «الجمهورية الجديدة»، لا يقتصر على الانتقال من بيئة العمل الورقية إلى بيئة إلكترونية فحسب، بل نستهدف حركة تطوير شاملة ومتكاملة، تنعكس في خلق منظومة ضريبية متطورة، أكثر قدرة على رؤية الاقتصاد المصري بمنظار دقيق ومن ثم تعزيز الحوكمة، ودمج الاقتصاد غير الرسمى؛ بما يُمكننا من التعرف على الحجم الحقيقي للناتج القومي لمصر؛ على نحو يسهم في تحسين مؤشرات الأداء الاقتصادي، وجذب المزيد من المستثمرين في ظل ما تُوفره مصر من فرص واعدة في مناخ أكثر استقرارًا، وما يشهده الاقتصاد العالمي من تحديات غير مسبوقة.
    قال الوزير، إن الإيرادات الضريبية تمثل أكثر من ٧٠٪ من حجم الإيرادات العامة للدولة، وأن حجم الاقتصاد غير الرسمي وغير المرئى يُقدَّر بنسبة ٥٥٪، وأننا نُعوِّل على المنظومات الضريبية الإلكترونية فى دمجه بالاقتصاد الرسمى، وما يُرجح هذا الرأى زيادة الإيرادات الضريبية ١٣٪ في العام المالي الماضي رغم أزمة كورونا، على نحو يعكس قدرة هذه الأنظمة المميكنة فى حصر المجتمع الضريبى بشكل أكثر دقة.
    أضاف الوزير، أننا بدأنا في عام ٢٠١٨ تنفيذ المشروع القومي لتحديث وميكنة المنظومة الضريبية، بإعادة هندسة الإجراءات الضريبية وتوحيدها وتبسيطها، وميكنتها، ثم توفير الغطاء التشريعي بصدور قانون الإجراءات الضريبية الموحد، جنبًا إلى جنب مع تهيئة البنية التحتية التكنولوجية، وتأهيل الكوادر البشرية، وتحديث الهيكل التنظيمي لمصلحة الضرائب، لافتًا إلى أنه في أغسطس ٢٠١٨ انتهينا بالتعاون مع شركة «إرنست.آند. يونج»، أحد أهم بيوت الخبرة العالمية، من إنشاء الإجراءات الضريبية الموحدة بتكنولوجيا «SAP» العالمية، على ضوء أحدث المعايير والممارسات الدولية المعتمدة من صندوق النقد الدولي، التي تُعزز مسيرة التحول الرقمي في المنظومة الضريبية المصرية.
    قال الوزير: في نوفمبر ٢٠١٩، نجحنا، بالتعاون مع شركتي «IBM و SAP» الرائدتين عالميًا بمجال التكنولوجيا، فى ميكنة منظومة الإجراءات الضريبية الموحدة، على نحو يخلق منصة إلكترونية شاملة ومتكاملة، تسهم فى خلق بيئة عمل ذكية، للإدارة الضريبية، لتعزيز الحوكمة، والتيسير على المجتمع الضريبي، مثمنًا بكل تقدير واعتزاز، الشراكة المثمرة مع مجموعة الخدمات الاستشارية الخاصة بشركة «IBM»، وشريكها الاستراتيجي «SAP» التى انعكست فى مشروع تاريخى لتطوير المنظومة الضريبية المصرية، امتد إلى تطبيق تكنولوجيا «IBM» للذكاء الاصطناعي في رفع كفاءة التحصيل الضريبي من خلال تجربة آلية سلسة ومُحكمة.

    إطلاق مجموعة الوظائف الأولى لمشروع ميكنة الأعمال الضريبية


    أوضح الوزير، أنه في يناير ٢٠٢١ تم إطلاق مجموعة الوظائف الأولى لمشروع ميكنة الأعمال الضريبية الرئيسية بمراكز كبار ومتوسطي الممولين وكبار المهن الحرة، التي تشمل وظائف التسجيل، وتقديم الإقرارات والمدفوعات وإدارة حسابات الممولين، وفي يناير ٢٠٢٢ تم إطلاق مجموعة الوظائف الضريبية الأولى في «القاهرة رابع» باعتبارها أول نموذج للمناطق الضريبية المدمجة، التي تتيح لنحو نصف مليون من الممولين أو المكلفين تلقي الخدمات الضريبية إلكترونيًا على مدار اليوم دون الحاجة للتوجه للمأموريات المختصة؛ بما يُوفر الوقت والجهد ويحقق أعلى درجات الدقة ويُسهم كثيرًا في الحد من التدخل البشري وإرساء دعائم العدالة الضريبية.
    أكد الوزير، أن منظومة الإجراءات الضريبية المميكنة الموحدة، تُعد ترجمة حقيقية لجهود دمج وتبسيط وميكنة إجراءات ربط وتحصيل الضريبة على الدخل، والضريبة على القيمة المضافة، وضريبة الدمغة، وضريبة كسب العمل، على نحو دقيق يُراعى الخصوصية الفنية لكل ضريبة، موضحًا أن هناك «رقم تسجيل ضريبى موحد» لكل من الممولين أو المكلفين يتضمن كل أنواع الضرائب الخاضع لها كل منهم، ومن خلاله وعبر الموقع الإلكترونى يُمكنهم تقديم جميع نماذج الإقرارات الضريبية التى تصل إلى ٤٩ نموذجًا إلكترونيًا، كل وفقًا لنشاطه، سواءً للضريبة على الدخل، أو ضريبة كسب العمل، أو إقرارات الخصم والتحصيل، أو الضريبة على القيمة المضافة، أو ضريبة الدمغة، وعلى ضوئها تتحدد قيمة الضرائب المستحقة بمختلف أنواعها، ثم يتم سداد المدفوعات إلكترونيًا بإحدى وسائل الدفع غير النقدى.
    أشار الوزير، إلى أن المكاتب الأمامية «Front offices»، أحد ملامح التطوير الشامل بالمأموريات المطورة والمدمجة؛ حيث تُسهم فى التيسير على الممولين، ويمكن من خلالها تلقى كل الخدمات الضريبية فى زيارة واحدة.
    أعرب الوزير عن شكره لكل شركاء النجاح من القائمين على تطوير المنظومة الضريبية، وشركات «آى. بى. إم، وإرنست آند يونج، ومايكروسوفت، وإس. إى. بى، وإى. فاينانس، وإيتيدا، وإكسيل»، قائلاً: «معًا.. نُطور مصلحة الضرائب المصرية.. معًا.. نبنى نظامًا ضريبيًا إلكترونيًا متكاملاً.. محفزًا للاستثمار».
    قال الدكتور إيهاب أبو عيش، نائب الوزير لشئون الخزانة العامة، إننا نحتفل مع شركاء النجاح من القطاع الخاص، باستكمال مرحلة جديدة من المشروع القومي لتطوير وميكنة المنظومة الضريبية المقرر الانتهاء منه فى يونيه المقبل، بما يتضمنه من إصلاحات هيكلية تسهم في دمج الاقتصاد غير الرسمي، وتحقيق العدالة الضريبية، وتحسين بيئة الاستثمار، واستقرار الصناعة الوطنية.
    أضاف أن هناك نموًا بنحو ١١٪ في أعداد مقدمي إقرارات الضريبة على الدخل، و٢١٠٪ فى المسجلين بقواعد بيانات القيمة المضافة، و١١٠٪ فى المسجلين بمنظومة إقرارات القيمة المضافة، و٦٠٪ في مقدمي إقرارات القيمة المضافة الشهرية، لافتًا إلى أن هناك نموًا بنحو ٣٤٪ في قيم التحصيل غير النقدي لمصلحة الضرائب خلال النصف الأول من العام المالي الحالي بإجمالي ٣ ملايين عملية تحصيل إلكتروني.
    قال ياسر تيمور مستشار الوزير للتطوير الضريبى، إن تطوير مصلحة الضرائب من أهم المشروعات القومية، حيث يُسهم فى رفع كفاءة الإدارة الضريبية على كل المستويات، ودمج الاقتصاد غير الرسمى، مشيرًا إلى أن مشروع ميكنة الأعمال الضريبية الرئيسية بالتعاون مع شركاء النجاح يُعد أحد أهم مشروعات التحول الرقمى لتطوير المنظومة الضريبية؛ بما يحقق التنمية المستدامة، ويؤدى إلى تعزيز الشفافية، ورفع كفاءة وفعالية الأداء الحكومى.
    أضاف أننا نجحنا فى تجاوز كل التحديات، وتم تنفيذ مشروعات الميكنة والتطوير، وفقًا للجدول الزمنى المقرر، على نحو يُساعد فى تحقيق المستهدفات الاقتصادية.
    أكدت مروة عباس، المدير العام لشركة «IBM مصر»: «يُشرفنا إطلاق هذا المشروع الذي يدعم الاقتصاد الوطني حيث قدمت شركة IBM حلولاً تقنية مخصصة لوزارة المالية، حققت نجاحًا كبيرًا في نتائج التشغيل، ونحن نثق فى أن النموذج الضريبي المتكامل سيعزز خطة التحول الرقمي في مصر لدعم الاقتصاد المصري، ويساعد على الانتقال إلى مجتمع غير نقدي».
    أضافت أن تعاون «IBM» مع شركائها الاستراتيجيين مثل «SAP» يُعد نموذجًا للشراكة المتميزة في مساعدة العملاء على تحديث بنيتهم التحتية وتلبية احتياجات عصر «السحابة الهجينة»، موضحة أن شركة «IBM» أعلنت التزامها باستثمار مليار دولار في منظومة شركاء أعمالنا خلال ٣ سنوات على المستوي العالمي.
    قال المهندس تامر فهمي، الشريك التنفيذي لمجموعة الخدمات الاستشارية الخاصة بشركة «IBM»، إن المنصة المقدمة من شركتي «IBM وSAP» توفر منظومة قوية ومميكنة يمكن من خلالها لجميع الشركات وممولي الضرائب سداد التزامات الدولة بطريقة آلية على نحو يتيح لمصلحة الضرائب المصرية تعزيز الحوكمة ورفع كفاءة التحصيل الضريبي، لافتًا إلى أن تاريخ «IBM» الحافل بالإنجازات في السوق المحلي والعالمي يدفعها لمشاركة الجانب المصري في تنفيذ المشروع القومي لتطوير وميكنة المنظومة الضريبية.
    تم تكريم شركاء التنفيذ والنجاح تقديرًا لجهودهم المثمرة وهم: الدكتور إيهاب أبو عيش، نائب وزير المالية لشئون الخزانة العامة، واللواء أحمد شريف مساعد الوزير لتكنولوجيا المعلومات، ورضا عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب، والمهندس عمرو محفوظ الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، والمهندس تامر فهمي الشريك التنفيذي لمجموعة الخدمات الاستشارية بشركة «IBM»، والمهندس أحمد سامي الشريك التنفيذي لمشروع ميكنة مصلحة الضرائب، والمهندس ياسر تيمور مستشار الوزير لمشروعات الضرائب، ومختار توفيق نائب رئيس مصلحة الضرائب، ورشا عبد العال معاون رئيس مصلحة الضرائب، والدكتور السيد صقر رئيس قطاع المناطق والمراكز والمنافذ بمصلحة الضرائب، والدكتور أشرف الزيات رئيس مركز كبار الممولين، والدكتور فايز الضباعني رئيس مركز متوسطي الممولين، وسناء الليثي مستشار رئيس مصلحة الضرائب، ومها علي رئيس وحدة الإعلام، وأمل رضوان مدير عام إدارة المشروعات، وأمل اللمعي مدير مشروع ميكنة الأعمال الضريبية، وريهام موريس مدير مشروعات بمصلحة الضرائب، ونانسي حامد مدير مشروعات بمصلحة الضرائب، وبيشوي نصيف نائب مدير مشروعات ميكنة الأعمال الضريبية، والمهندس شريف السيسي المدير التنفيذي للتسليمات بمشروع ميكنة الضرائب، والمهندس أحمد كامل، والمهندس إسلام رجب والمهندس أشرف سلطان ومؤمن عصام والمهندس محمد طارق المديرين التقنيين للمشروع، وعلى الرشيدي وسحر كمال استشاريين تقنيين للمشروع.

    مشروع ميكنة الأعمال الضريبية

    أسعار الذهب

    متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
    الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
    عيار 24 1,103 إلى 1,126
    عيار 22 1,011 إلى 1,032
    عيار 21 965 إلى 985
    عيار 18 827 إلى 844
    الاونصة 34,299 إلى 35,010
    الجنيه الذهب 7,720 إلى 7,880
    الكيلو 1,102,857 إلى 1,125,714
    سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

    آخر الأخبار

    أسعار العملات

    العملةشراءبيع
    دولار أمريكى​ 18.261718.3617
    يورو​ 20.049520.1629
    جنيه إسترلينى​ 24.092624.2337
    فرنك سويسرى​ 19.610919.7204
    100 ين يابانى​ 15.004215.0901
    ريال سعودى​ 4.86824.8951
    دينار كويتى​ 59.968760.4519
    درهم اماراتى​ 4.97124.9996
    اليوان الصينى​ 2.86492.8842
    بنك الاسكان البنك الأهلي المصري
    ahli HDB