الأموال
الأربعاء، 4 أغسطس 2021 01:13 صـ
24 ذو الحجة 1442
4 أغسطس 2021
شارك
CIB
الأموال

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرماجد علي

مركز الأموال للدراسات

” طباطيب العبر”.. كتاب جديد لأسامة الرحيمي يروي التغيرات التي شهدتها مصر

الأموال

صدر حديثًا عن دار دريم بن كتاب "طباطيب العبر.. حكايات أدبية من الدراكسة" للكاتب الصحفي أسامة الرحيمي.

وذلك بالتزامن مع معرض الكتاب في دورته الـ52 والتي حددتها هيئة الكتاب في الفترة من 30 يونيو وحتى الت15 من يوليو المقبل.
الكتاب يناقش فيه الرحيمي التغيرات الإنثربولوجية والسياسية الجوهرية التي لحقت بالقرى خلال النصف قرن الأخير، من خلال رؤية لقريته "الدراكسة".

يقول الرحيمي:" تفتح وعيي على زلزال يوليو الاجتماعي الذي غير كل ثوابت القرية، فحول التملية بلا أجر في الوسايا إلى ملاك أرض فتوسعت الطبقة الوسطى إلى مدى لم تصله من قبل.

ويضيف:" ورأيت السادات وهو يحطم مكتسبات يوليو واحلام الفلاحين قبل أن يصل منسوب السعادة في قلوبهم إلى حد الاطمئنان، ثم أعاد مبارك الأرض إلى الاقطاعيين.. واقتصاد الفلاحين مجددا إلى مراكز الشرطة.

وحين تأكد من قمعهم.. وسحق آخر مكتسبات يوليو بجوار بيع المصانع وتحطيم منظومة الإنتاج الوطنية.. تركهم يعودون إلى واقع التملية الأسوأ من زمن الوسايا.. فقد باتوا بلا عمل ولا أمل بعدما ذاقوا الحلم واختطف منهم قبل اول قضمة.

وصدَّر الرحيمي كتابه بقوله" ثمَّة كثير من «العبر» التي يمكن أن يخرج بها أي متابع للتغيرات التي جرت في مصر، من بعد ثورة يوليو إلى الآن. خاصة تلك التي جرت على بعض البسطاء، وهي كثيرة وعميقة.

كما سيرى القارئ في الكتاب، أولهم: «التملية» الأكثر بؤسا، الذين بذلوا أعمارهم في أعمال شاقة، ولفرط قمعهم، لم يطلبوا ما يسد رمقهم.
المحزن أنهم لم يفهموا أبدا ما هي الثورة، أو ماذا تعني لهم، ولم يذهبوا إلى هيئة الإصلاح الزراعي، ليأخذوا ثلاثة أفدنة كغيرهم.

فظلوا بفعل الغُلب، والأمية، والتسليم، بفقرهم، وهوانهم، وكانوا ضحية حالة ظلم ونسيان عامة، وبعد يوليو، ظلوا يعملون عند غيرهم، كما كانوا أيام الوسية.

أحببت أن أهدهدهم بالكتابة عنهم، وأطبطب على أرواحهم.

بعض العصاميين من المهنيين، إخوة الشقاء على سكك الأهداف الصعبة، كافحوا لتربية أولادهم، وترقيتهم بالتعليم، حتى لو تنكر لهم الأبناء لاحقا، ضمن فرارهم الطبقي المكشوف.

ونبلاء صادفتهم على قارعة الحياة، يجمّلُونها بطيبتهم، فزيّنت هذه الصفحات بارتحالاتهم. وهم يختلفون عن البؤساء، والعصاميين، فقد ظلوا ينثرون القيم أينما مرّوا، ويوزوعون نبلهم على من يصادفونهم، ولم يؤثروا أنفسهم على أحد، ولو مرةً بالخطأ.

من سيرهم، استلهمت عنوان «طباطيب العبر»، وأعتبره بمثابة قراءة «الفاتحة على أرواحهم".

أما عن اسامة الرحيمي فهو كاتب صحفي تخرج في ليسانس الحقوق جامعة المنصورة ويعمل صحفيًا بجريدة الأهرام، وعمل بمجلة نصف الدنيا لست سنوات.

وله قرابة 300 حوار مع قامات مصرية وعربية منهم نجيب محفوظ وعبد الرحمن منيف وحيدر حيدر وسليمان فياض ورضوى عاشور

كما عمل بجريدة الخليج ومجلة العربي الكويتية وجريدة الوطن البحرينية، صدر له العديد من المؤلفات منها كتاب"بوح المبدعين ويضم 30 حوارًا أدبيا، وكتاب "صباح الخير يا منى" رسائل أدبية مشاركة مع زوجته الكاتبة منى الشيمي.

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 943 إلى 945
عيار 22 864 إلى 866
عيار 21 825 إلى 827
عيار 18 707 إلى 709
الاونصة 29,323 إلى 29,394
الجنيه الذهب 6,600 إلى 6,616
الكيلو 942,857 إلى 945,143
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

آخر الأخبار

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 15.677815.7778
يورو​ 19.028119.1558
جنيه إسترلينى​ 21.448821.5745
فرنك سويسرى​ 17.705017.8260
100 ين يابانى​ 15.190215.2885
ريال سعودى​ 4.17884.2057
دينار كويتى​ 51.470151.9519
درهم اماراتى​ 4.26784.2958
اليوان الصينى​ 2.40152.4181
بنك الاسكان البنك الأهلي المصري
ahli HDB