المصرف المتحد
أهم الأخبار
مودريتش يتوج بجائزة أفضل لاعب فى العالم لـ...
السيسي يلتقى الرئيس القبرصى فى نيويورك
محمد صلاح يفوز بجائزة بوشكاش لأفضل هدف فى...
الدولار يغلق على استقرار.. واليورو يرتفع 11 قرشا
تفاصيل لقاء السيسي ورئيسة وزراء النرويج بنيويورك
توقيع بروتوكول تعاون بين الداخلية والصحة لإنهاء قوائم...
طرح 294 وحدة سكنية جديدة بمساكن الجوهرة في...
الرئيس السيسي يلتقي نظيره اللبناني بمقر الأمم المتحدة...
استقرار أسعار الأسمنت في سوق مواد البناء
الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تعتقد في تأثير الأحداث السياسية على البورصة؟

شريف عبد الفهيم يكتب : أحمد خالد توفيق وداعاً

شريف عبد الفهيم يكتب : أحمد خالد توفيق وداعاً
2018-04-06 22:51:36

رحل أحمد خالد توفيق، وربما تساءل الكثيرون من هو أحمد خالد توفيق الذي تفجرت السوشيال ميديا بنعيه والحديث عنه وأحيانا البكاء عليه، والأغرب أن هناك مذيعين يحسبون على الميديا في مصر بأنهم مذيعون كبار لا يعرفون من هو أحمد خالد توفيق، وأنا لا أعتبر هذا عيباً إطلاقاً فبحكم عملي أعلم جيدا مدى ضآلة واضمحلال ثقافة أغلب إعلاميي هذا الوقت الذين لو أمسك الواحد منهم كتابا فهو لزوم الشو الإعلامي ليس إلا.

أقول إن ذلك ليس عيبا أن تكون لا تعرف شخصا أثر في وجدان جيل كامل كاد يضيع في براثن روايات رجل المستحيل وملف المستقبل فانتشله من هذه الهوة ليقدم لهم سلسلة ما وراء الطبيعة، بكل ما تحمله من ثراء فكري ومعلوماتي، ويقدم له فلسفة الوجود في رواياته، ولكن لأن الرجل لا يعرف كيف يسوق نفسه في الميديا ركف فوق أكتافه أنصاف الموهوبين وارتقوا إلى القمة وسطعت أسماؤهم بالنيون واكتفى الرجل بجيل من الشباب أراد أن يجد لنفسه موطأ قدم في زمن اللمبي.

*******

تابعت العام الماضي بكل شغف مسلسل الأب الروحي الجزء الأول، ولأني من أشد المعجبين بالنجم الكبير محمود حميدة، ومن أشد المعجبين بالنجمة التي نضجت بشكل كبير وأصبحت تجسد أي دور كما لو كانت تقطع قطعة من الكيك، النجمة سوسن بدر التي أبهرتني في أبو العروسة وقبلها الأب الروحي، المهم كنت أنتظر بشغف عرض الجزء الثاني لأرى ماذا سوف يحل بالعطارين ولأنني كنت على يقين أن نجم الدراما المفضل عندي الفنان الكبير أحمد عبد العزيز سوف يكون هو البطل للجزء الثاني بل سوف يكون بلا منازع هو كبير العطارين، ولكن ما فعلته قناة “DMC” جعلني أتغلب على شغفي لرؤية المسلسل وقت عرضه وانتظار أن يتم وضعه على يوتيوب لرؤيته بدون أن تنفجر مرارتي أو يخطئ لساني من طول الفقرة الإعلانية فكيف بحلقة لا تتعدى بتتريها الـ40 دقيقة تمتد لحوالي ساعتين ونصف الساعة من يمكن أن يظل أمام التليفزيون ليشاهد 30 دقيقة من الدراما أكثر من ساعتين، ومن الآن أقول لتلك القنوات لو استمررتم على هذا النهج في رمضان يبقى تنسوا نسب المشاهدة.

أُضيفت في: 6 أبريل (نيسان) 2018 الموافق 20 رجب 1439
منذ: 5 شهور, 18 أيام, 9 ساعات, 46 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

119716